مسيرة في الرباط تدعو الحكومة إلى الاستجابة لمطالب سكان منطقة الريف ومدينة جرادة

زايوبريس.كوم

شارك المئات من النقابيين والموظفين، اليوم الأحد، في مسيرة احتجاجية بالعاصمة المغربية الرباط، لدعوة الحكومة إلى تحسين ظروف العمال والاستجابة لمطالب سكان منطقة الريف ومدينة جرادة ، التي تشهد احتجاجات منذ أسابيع

وخلال المسيرة، التي دعت إليها نقابة المنظمة الديمقراطية للشغل  (مقربة من حزب الأصالة والمعاصرة )، رفع المحتجون شعارات تطالب السلطات بالاستجابة لمطالب سكان بعض المدن التي تعرف احتجاجات، مثل جرادة والحسيمة وبالإطلاق الفوري لسراح المعتقلين على خلفية “حراك الريف”، دون قيد أو شرط، معتبرين محاكمتهم إجراء صوريا، يهدف إلى إخماد أصوات الحركات الاحتجاجية، ورفع المطالب الاجتماعية

وانتقد بعض النقابيين خلال كلمات لهم، في المسيرة، طريقة تدبير الحكومة للاحتجاجات، خصوصا في الحسيمة وجرادة

واحتج المشاركون، في الفعالية التي أُطلق عليها  مسيرة الغضب ، على ما قالوا إنه عدم استجابة من الحكومة لمطالب النقابات

ودعا المحتجون الحكومة إلى الإسرع بإيجاد حلول لمختلف مشاكل العمال في القطاعين العام والخاص

ورفعوا لافتات تطالب بضرورة الجلوس إلى طاولة الحوار، عبر استئناف الحوار، الذي يجمع الحكومة والنقابات وممثلي أرباب العمل

وانطلقت المسيرة من ساحة باب الأحد الشهيرة في الرباط، مرورا بشارع الحسن الثاني وسط العاصمة، وصولا إلى شارع محمد الخامس، حيث مقر البرلمان

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)