اسبانيا : زعيم إقليم كتالونيا السابق يعلن عدم سعيه لرئاسة الإقليم

زايوبريس.كوم

قال رئيس إقليم كتالونيا السابق، الذي قاد المنطقة الإسبانية إلى إعلان انفصالها العام الماضي ثم فر إلى بلجيكا، إنه لن يسعى إلى استعادة منصبه السابق “في الوقت الحالي”

وأضاف كارليس بوغديمون في مقطع فيديو نشر على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” يوم الخميس، إن التخلي عن رئاسة الإقليم هو “السبيل الوحيد لتشكيل حكومة جديدة” في كتالونيا

يذكر أن محاولة الانفصاليين إعلان استقلال كتالونيا أغرقت إسبانيا في أزمة دستورية كبرى

وتدخلت الحكومة المركزية الإسبانية بعد استفتاء حول الانفصال في أول تشرين أول/ أكتوبر الماضي، وحلت برلمان الإقليم، ودعت إلى إجراء انتخابات إقليمية جديدة

وفي الانتخابات التي جرت في 21 كانون أول/ ديسمبر الماضي ، فازت الأحزاب الانفصالية مرة أخرى بالأغلبية، تاركة معضلة بشأن تشكيل حكومة إقليمية

وقضت المحكمة الدستورية الإسبانية في وقت سابق بأن بوغديمون لا يمكنه خوض الانتخابات أثناء تواجده خارج البلاد، لكنه سيواجه عقوبة السجن فور عودته إلى إسبانيا

وقد ترك قراره بعدم العودة الطريق ممهدا لأن يصبح مرشح آخر رئيسا لكاتالونيا

وفى تصريحاته يوم الخميس، قال الزعيم الكتالوني (55 عاما) إن هذا هو السبيل الوحيد للمضي إلى الأمام في ظل الوضع الحالي.

وأضاف “لن نستسلم أبدا”

ووفقا لتقارير وسائل إعلام فإن الأحزاب الثلاثة المؤيدة للانفصال اتفقت على جوردي سانشيز ليكون المرشح الجديد للرئاسة الإقليمية

لكن سانشيز محتجز حاليا على خلفية استفتاء الاستقلال. ولم يتضح ما إذا كانت السلطات ستسمح بترشيحه

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)