دراسة..صور „السيلفي“ تظهر الأنف أكبر بـ 30 بالمائة عن حجمه الطبيعي

زايوبريس.كوم

أكدت دراسة حديثة أن صور „السيلفي“ الذى يتم فيه استخدام الكاميرا الأمامية للهاتف يعمل على إظهار الأنف بشكل أكبر بنسبة 30 في المائة عن حجمه الطبيعى

وعلى الرغم من مدى سهولة التقاط هذه الصور الشخصية، فإن المسافة القصيرة من الكاميرا تتحد مع العدسة واسعة الزاوية لتكبر الملامح، وتشرح الدراسة التي نشرت، في مجلة „جاما“ لجراحة الوجه التجميلية، والتي حملت اسم „تأثير السيلفى على تشويه شكل الأنف“، كيف أثرت هذه الصور على ارتفاع نسبة الراغبين في إجراء عمليات تجميل للأنف، واستعان الباحثون بفريق من علماء جامعة ستانفورد بقسم علوم الحاسب الآلي لقياس اختلاف حجم الأنف في الصور

ويقول „بوريس باسكهوفر“، أحد مؤلفي الدراسة، „ينشر الشباب باستمرار الصور السيلفي على وسائل التواصل الاجتماعي، ويعتقدون أن هذه الصور تمثل شكلهم الحقيقي، ويمكن أن يكون لها تأثير على حالتهم العاطفية إذا تلقوا تعليقات سيئة“

ووفقا لما جاء على موقع CNET الأمريكي، ففي عام 2017، ذكر 55 بالمائة من جراحى تجميل الوجه رؤية أن المرضى يريدون فقط إجراء العمليات لكي يظهروا بشكل أفضل في السيلفي، وهذا يمثل زيادة بنسبة 13 بالمائة عن السنة السابقة

وأظهرت الدراسات أيضا وجود علاقة بين استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية بشكل كثيف والشعور بالغيرة والاكتئاب

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)