برلماني: التوقيت الصيفي لا يخدم مصالح المغاربة ولا مصالح أبنائهم

محمد اسليم 

وجه النائب البرلماني محمد أبدرار عن فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، سؤالا كتابيا لرئيس الحكومة حول إلغاء اعتماد التوقيت الصيفي ببلادنا، حيث اعتبر أبدرار أن السواد الأعظم من المغاربة يعانون جراء زيادة ستين دقيقة للتوقيت العادي، ما لا يخدم مصالحهم ولا مصالح أبنائهم، بل ويتسبب في آثار وخيمة على نمط عيشهم ويخل بعاداتهم اليومية وسلوكاتهم المعتادة، ناهيك عن المشاكل الصحية والإضطرابات النفسية المتعددة المترتبة عن هذا الإجراء كما تؤكد ذلك عدة دراسات علمية متخصصة يضيف أبدرار

وردا على المدافعين عن إعتماد التوقيت الصيفي، قال السيد النائب أنه إذا كان اعتماد الإجراء يرمي إلى تيسير المعاملات التجارية مع شركاء المغرب في الإتحاد الأوربي، فإن نفس الشيء يجب تطبيقه تجاه باقي الشركاء ممن لا يعتمدون التوقيت الصيفي، وفي مقدمتهم الدول الإفريقية… مشيرا إلى أن العديد من الدول بصدد التفكير جديا في إلغاء عملها بهذا التوقيت، وفي مقدمتها الإتحاد الأوروبي

وبخصوص إقتصاد الطاقة فقد أكد النائب أنه لم تنجز أي دراسة دقيقة تقييمية لمدى استفادة الإقتصاد الوطني من إعتماد التوقيت الصيفي على مستوى الإقتصاد في الطاقة

الرسالة ساءلت في النهاية سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، عن تقييمه الشامل لتبني التوقيت الصيفي، وعن جدوى الإستمرار في اعتماده في ظل تصاعد الأصوات المطالبة بإلغائه
zaiopress.com/زايوبريس.كوم

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)