بلجيكا تراقب 34 متطرفا مغربيا

زايوبريس.كوم

بعد الاعتداء الإرهابي الذي شهدته فرنسا، الأسبوع الماضي، وضعت مصالح الأمن البلجیکي، بتنسيق مع جهاز المخابرات الداخلية، 34 متطرفا من أصل مغربي، تحت المراقبة الأمنية والمتابعة اللصيقة، مع منعهم من مغادرة المدن التي يقيمون بها. القرار جاء وفق ما اوردته يومية الأحداث المغربية في عددها ليوم غد الخميس

وفي هذا السياق، قالت المتحدثة باسم الشرطة البلجيكية إن مصالح الأمن البلجيكي اتخذت عدة إجراءات أمنية إضافية تشمل محطات القطارات الداخلية والشوارع الرئيسة التي توجد بها المقرات الحكومية والمراكز المهمة، مع الرفع من تبادل المعلومات الاستخباراتية مع العديد من البلدان، في مقدمتها المغرب

الإجراءات الأمنية البلجيكية جاءت متزامنة مع قرار محكمة فرنسية إحالة صديقة الإرهابي “رضوان القديم” على النيابة العامة، تتهم الانتماء لمجموعة إرهابية، ومرافقة متطرفين، وإخفاء معلومات كان بإمكانها إنقاذ أرواح بشرية،المتهمة تم اعتقالها من طرف مصالح الأمن الفرنسي، ساعات قليلة بعد الاعتداء الإرهابي، الذي نفذه، الجمعة الماضية، الإرهابي الفرنسي من أصل مغربي”رضوان القديم”، مما أدى إلى مقتل أربعة أشخاص، من بينهم شرطي وجرح ستة آخرين، بعدما أطلق عليهم النار خلال عملية احتجاز رهائن

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)