فرنسا .. انطلاق محاكمة متهمين بتصفية زعيم عصابة ينحدر من الريف

زايوبريس.كوم

شرعت محكمة الجنايات في مقاطعة لواريت شمال وسط فرنسا، في محاكمة مجموعة من المتهمين المتورطين في قتل شاب مغربي بعد ان اطلقوا عليه النار قبل ست سنوات

وتعود تفاصيل الحادث الى 24 مارس من سنة 2012، عندما توصلت الشرطة بإشعار حول وجود جثة شخص داخل سيارته في احد احياء منطقة لاسورس، وعليها اثار رصاص

وكشفت التحقيقات التي اجرتها الشرطة ان اربعة اشخاص على الاقل متورطون في مقتل المغربي الملقب بـ „الحنش“، والذي كان يتزعم عصابة متخصصة في الاتجار في المخدرات، والتي كانت تخوض صراعات مع عصابات اخرى

وحسب مصدر مطلع فان المحكمة عرفت حضور امني مكثف لتأمين محيطها، خاصة ان القضية مرتبطة بتصفية حسابات بين عصابات تتاجر في المخدرات

وقال ذات المصدر ان الضحية المنحدر من منطقة الريف، كان يعتبر زعيم للحي الذي شهد الجريمة، وكان لا يخفي كراهيته للمنحدرين من الدار البيضاء والتونسيين، لتتولد صراعات بين مختلف العصابات في محاولة للبسط نفوذها على الحي

وأضاف انه قبل اسبوع من الحادث، هاجم الضحية وعصابته ياسين بن علي، وهو زعيم عصابة تونسية نشيطة في المنطقة، لتقوم الاخيرة بهجوم مضاد للانتقام منه، حيث تمت محاصرته وقام عناصرها باستفزازه وضربه بعصى البيسبول، واثناء محاولته اخذ سلاحه الناري من سيارته، اطلق عليه احدهم عدة عيارات نارية من مسدس على مستوى الرأس، فارداه قتيلا، قامت على اثره الشرطة بحملة اعتقالات واسعة ليتم الاحتفاظ في الاخير بأربعة معتقلين يشتبه في تورطهم في الجريمة

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)