المغاربة في صدارة الجنسيات المتهافتة على شراء منازل في إسبانيا

توفيق السليماني

على غرار شرائهم للعقارات في المنتجعات السياحية الشهيرة بإسبانيا، لازالت قروض الرهن العقاري في جهات الجارة الشمالية يستهوي الأثرياء والمهاجرين المغاربة

هذا ما كشفه تقرير حديث حول الرهن العقاري سنة 2017 أصدره مكتب التسجيل العقاري الإسباني. التقرير كشف أن المغاربة يعتبرون من أكثر الجنسيات الست الذين قاموا بعملية الرهن العقاري بإسبانيا في السنة الماضية بنسبة 4.6 في المائة، مسبوقين بكل من الرومانيين بـ11.6 في المائة، والبريطانيين بـ9.3 في المائة، والصينيين بـ8.4 في المائة، والإيطاليين بـ5.8 في المائة، والفرنسيين بـ4.6 في المائة؛ ومتبوعين بالألمان بـ4 في المائة

وأشار، كذلك، إلى أن المغاربة ساهموا في بلوغ عدد الرهون العقارية على المساكن المسجلة عام 2017 في إسبانيا 310640 رهنا بزيادة 10.9 في المائة مقارنة مع سنة 2016
وسجلت أغلب الرهون العقارية في جهة الأندلس ومدريد وكتالونيا وفالينسيا، وهي الجهات التي تحتضن أكبر عدد من المغاربة. القانون المعمول به في إسبانيا يسمح بالحصول على قروض لشراء المنزل، ويصبح في ملكية المقترض بعد أن يكون سدد القرض كله. مصادر “أخبار اليوم” بالجارة الشمالية كشفت أن عددا كبيرا من الأثرياء والمهاجرين المغاربة قاموا بشراء عقارات في إسبانيا منذ سنة 2008، بعد انهيار أسعار الأملاك والعقارات بسبب الأزمة الاقتصادية
أغلب عملية الشراء التي قام بها الأثرياء المغاربة سجلت في بعض المناطق السياحية في الجنوب الإسباني، مثل “ماربيا” و”الكوستا دي السول” بمدينة مالقة، فيما يشتري المهاجرون المغاربة في مدن مثل مدريد وبرشلونة وآليكانتي ومورسيا

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)