هذا ما قضت به المحكمة في حق المتهم بـ“شرملة وجه مفتش شرطة بامزورن

زايوبريس.كوم

قضت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة، بادانة شخص يبلغ من العمر 25 بعد اتهامه بالاعتداء على مفتش شرطة في امزورن وقضت في حقه بسنتين سجنا نافذا، وغرامة 500 درهم

كما قضت ذات الغرفة في جلستها ليوم امس الثلاثاء 29 ماي الجاري، باداء المحكوم عليه تعويضا ماديا قدره 20 الف درهم لفائدة المطالب بالحق المدني

وحكمت المحكمة ايضا على متهمين اخرين في الملف باربعة اشخر سجنا موقوف التنفيذ وغرامة 500 درهم مع تحميلهما الصائر والاجبار في الادنى

وكانت النيابة العامة قد تابعت المتهم الاول من اجل اهانة رجال القوة العمومية بسبب مزاولتهم لمهامه وممارسة العنف في حقه بسبب ذلك بواسطة السلاح مع سبق الاصرار والترصد والتحريض على ارتكاب جنح او جنايات ، والثاني من اجل تهريب شخص مبحوث عنه ومساعدته على الاختفاء والسرقة ، والثالث من اجل تهريب شخص مبحوث عنه ومساعدته على الاختفاء

وكانت المديرية العامة للأمن الوطني قد ذكرت في بلاغ لها أن أطوار الواقعة تعود إلى قيام المشتبه فيه، بتاريخ 5 ماي 2018، بتعريض موظف أمن برتبة مفتش شرطة لاعتداء بليغ بالسلاح الأبيض، دون سبب ظاهر أو معروف، الأمر الذي تسبب للضحية في جرح على مستوى الوجه، باشرت على إثره المصالح الأمنية مجموعة من التحريات والأبحاث المكثفة التي توجت بتوقيف المشتبه فيه مساء امس بمنزل بمدينة بني أنصار، في 10 من شهر ماي الجاري

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)