علي خليل عامل الناظور تدخل شخصيا لانقاذ حافلات فيكتاليا الجديدة

زايوبريس.كوم/متابعة

قالت مصادر موثوقة للموقع ان عامل الناظور علي خليل قد تدخل شخصيا لانقاذ حافلات فيكتاليا الجديدة من حصار سائقي التاكسيات بمحطة المدينة صباح اليوم. و اضافت نفس المصادر ان عامل الناظور امر باشا المدينة و كصالح الامن بفض الحصار و متابعة المحرضين على هذا الحصار. و فعلا تم فض الحصار و تحرير عدة محاضر قانونية لارباب تاكسيات ساهموا فيه. و علمت اريفينو ان عامل الناظور أمر بعدم التساهل او التسامح مع اي عمل غير قانوني في الشارع العام يستهدف حافلات النقل الحضري الجديدة. من جهة اخرى و في أول خروج إعلامي له بعد توقف شركة النقل حافلات الناظور، أكد الحاج بنتلة المدير العام للذات الشركة، على أنهم لم يتلقوا إخبارا من أجل التوقف عن العمل، وأن خبر بداية الشركة الجديدة جاء كالصاعقة دون سابق إنذار. وأكد بنتلة في رسالة إلى عامل والكاتب عام مديرية الوكالات والمصالح المفوضة لدى وزارة الداخلية بالرباط، على أنه تم إقصاء شركته من المشاركة في الصفقة من أجل تدبير النقل الحضري، وذلك بوضع شروط تعجيزية. وأضاف خلال ذات الرسالة ، على أن عامل الإقليم أجرى تفاوضات مع ممثلي الشركة، التي فازت بالصفقة لأجل إعطاء الإنطلاق والشروع في تدبير قطاع النقل الحضري بالمدينة بدل الشركة القائمة، دون علمه ودون إخباره بالأمر ودون التوصل بأي إعلان مسبق ومجدد للتاريخ التوفق من أي جهة مسؤولة، ودون الأخذ بعين الإعتبار للإلتزامات الملقاة على عاتق الشركة، علما أن الشركة تشغل 300 عامل، وتتوفر على أسطول يتجاوز 120 حافلة وختم الرسالة بالتأكيد على أن الجهات الوصية كان عليها قبل التفويت، أن تحترم المقتضيات القانونية المنصوص عليها والمنظمة للتدبير المفوض، وإعطاء ومنح الوقت الكافي للشركة القائمة بتدبير النقل الحضري لتصفية جميع مشاكلها العالقة، والإتفاق مع الشركة الفائزة بالصفقة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)