الاستقلالي „نور الدين مضيان“في زيارة لعائلة ناصر الزفزافي بالحسيمة

زايوبريس.كوم

قام نور الدين مضيان رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب، رفقة أعضاء في حزب الاستقلال بزيارة إلى عائلة ناصر الزفزافي، قائد حراك الريف، المحكوم بـ 20 سنة سجنا نافذا

والتقى مضيان أحمد الزفزافي والد قائد الحراك، داخل منزل الأخير، حسب الصور التي نشرها أعضاء حزب „الميزان“، دون الكشف عن تفاصيل ما دار خلال هذا اللقاء، الأول من نوعه

وعلاقة بالموضوع استنكر المكتب الاقليمي لحزب الاستقلال بالحسيمة ما أسماه بـ „التعامل الأحادي الذي نهجته الجهات المسؤولة في مقاربة ملف حراك الريف“، وهو ما ساهم في تأجيج الأوضاع بربوع الإقليم، والمنطقة وأحيى ذاكرتها الجماعية الجريحة مجددا على ملف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي عرفتها بلادنا بدء بأواخر الخمسينات بالريف مرورا بالسبعينات والثمانينات والتسعينات إلى الآن ، حسب ما جاء في بلاغ الحزب

واعتبر الحزب بأن الأحكام التي صدرت في حق قيادة حراك الريف „قاسية وثقيلة لها تداعيات سلبية على التراكم الإيجابي الذي رصدته بلادنا في مسار البناء الديمقراطي والحقوقي والمؤسساتي وذلك عبر اعتماد آلية التحكم والترهيب ولاسيما بهذه الظرفية “ يقول البلاغ

وأكد بلاغ المكتب الاقليمي للحزب أن منطقة الريف تنفرد بخصوصيات ثقافية وتاريخية مركبة ومعقدة تستوجب معالجة ذكية وإعمال مقاربات متعددة بهدف تجاوز هذه المرحلة الصعبة والحساسة والقطع مع كافة الممارسات البائدة القائمة على المتابعات الأمنية والترهيب اللفظي والمادي  الصادر عن بعض رجال الأمن والذين يتجاهلون نص القانون ومختلف المقتضيات الدستورية للبلاد، وفق تعبير بلاغ „ميزان الحسيمة“

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)