إحتجاز مغربية ببلجيكا بتهمة التجسس لصالح المخابرات المغربية

زايوبريس.كوم

Steenokkerzeel أُحتجزت المواطنة المغربية ، كوثر فال في المركز المغلق 127 مكرر في

برابانت فلامان) ، في انتظار الترحيل الى المغرب بعد ان تم سحب تأشيرتها بتهمة التجسس لصالح المخابرات المغربية

وتصف المرأة نفسها كسيدة أعمال ورئيسة للعديد من المنظمات ، بما في ذلك مؤسسة إعلامية إفريقية

و كتبت السيدة رسالة الى المسؤلين في أنتويرب،تقول أنها اعتقلت للمرة الأولى في 29 مايو ، عندما حطت في مطار شارلروا وقد تم سحب تأشيرتها لأنها متهمة بالتجسس لصالح أجهزة المخابرات المغربية

“Caricole”ونجحت في الطعن في هذا القرار وتم إطلاق سراحها من مركز الاستقبال

في ستينوككرزيل حيث تم احتجازها،وذهبت إلى مطار شارلروا لاخذ جواز سفرها وبدلاً من الحصول عليه تم اعتقالها مرة أخرى وتقول”قضيت الليلة في مركز مغلق 127 مكرر”

وتم الطعن من جديد واصدر الحكم لصالحها في 10 يوليو ،و في اليوم التالي عندما ذهبت إلى اجتماع في البرلمان الأوروبي ، تم اعتقالها مرة أخرى وحجزها في 127 مكرر.

ويؤكد مكتب الأجانب أن المرأة معتقلة بناء على طلب أمن الدولة ، وبما أن سحب التأشيرة المغربية يستند إلى مذكرة سرية من أمن الدولة ، فقد كان من الصعب تحفيز القرار ورُفض عدة مرات

وقالت متحدثة باسم مكتب الاجانب “انها محتجزة الان على اساس قضية اخرى تفيد بأنها مقيمة غير شرعية في المنطقة وأنها تمثل تهديدا للامن القومي.” واضافت المتحدثة “من المهم ان نعيدها الى المغرب في اقرب وقت ممكن”

وقالت محامية المتهمة جوليان هاردي يوم الخميس إن مذكرة أمن الدولة فيها قرارات سطحية للغاية وغير دقيقة. وقد قدمت طلب جديدً لإطلاق سراح موكلتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)