فرنسا تعلن ترحيل “أخطر إرهابي” إلى مسقط رأسه الجزائر

زايوبريس.كوم

كشفت السلطات الفرنسية صباح اليوم، بأنها قد رحلت المتطرف الجزائري “جمال بغال” نحو بلاده الأم الجزائر، وذلك بعد ساعات قليلة من خروجه من السجن صباح اليوم الأثنين، في أعقاب التوصل إلى إتفاق بينها وبين الحكومة الجزائرية بشأن ترحيل جمال بغال إلى مسقط رأسه

وكشف وكالة الأنباء الفرنسية في تقرير لها حول هذا الحدث، بأن جمال بغال والذي يبلغ من العمر نحو 52 سنة قد تم إسقاط الجنسية الفرنسية عليه بعد قرار طرده من البلاد، وذلك عقب مغادرته سجن “فيران لو كوكي” في مدينة ران، وذلك في حدود الساعة الخامسة صباح اليوم، وذلك بهدف نقله إلى الحدود الفرنسية، والتي سيطير منها جوًا  من مطار رواسي في إتجاه العاصمة الجزائر ليعود إلى بلاده من جديد بعد 21 سنة قضاها في فرنسا

الجدير بالذكر، بأن جمال بغال، يعد هو الأب الروحي للجماعة التي نفذت هجمات يناير 2015 في باريس، وكذلك عمليات الإرهاب في 2007، وهذا بعد عامين فقط من إدانته بالسجن لمدة 10 سنوات كاملة في تهم تتعلق بالإرهاب، وكانت السلطات الفرنسية قد أجرت محادثات طويلة مع الحكومة الجزائرية بشأن ظروف عودة جمال بغال من جديد إلى مسقط رأسه

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)