رد فعل قوي من تونس على القرار المثير للجدل من الحكومة الإيطالية

زايوبريس.كوم

قالت وكالة الأنباء العالمية “رويترز”، بأن جمعية الهلال الأحمر التونسي قد أعلنت في ساعة متأخرة من مساء الأثنين، بأن سفينة تضم نحو 40 مهاجر أفريقي لازالت حتى الآن عالقة قرب السواحل التونسية، وذلك بعدما رفضت تونس السماح لها بالرسو في موانئها

وفي أول تعليق من قبل تونس على هذه الأنباء، قال منجي سليم رئيس جمعية الهلال الأحمر التونسية: “حتى الآن السفينة لازالت عالقة وهذا الأمر مستمر منذ نحو أسبوع، وهي موجودة على بعد نحو 12 ميل قبالة السواحل التونسية، ويأتي ذلك بعدما رفضت السلطات التونسية إستقبالها”

وأوضح سليم في تصريحاته، بأن تلك هي المرة الأولى التي تقدم فيها تونس على هذا القرار، ويتوقع الكثيرون بأن الرفض التونسي قد جاء كرد فعل لرفض إيطاليا وبقية دول الاتحاد الأوروبي استقبال مراكب مهاجرين في الفترة الأخيرة

ويذكر بأن الحكومة الإيطالية الجديدة قد أعلنت في وقت سابق من هذا الشهر، إغلاق موانئها أمام السفن التي تعمل على إنقاذ المهاجرين في البحر المتوسط، مطالبة دول الإتحاد الأوروبي بمساعدتها وتقاسم عبء نزوح المئات من المهاجرين إلى أراضيها في الفترة المقبلة، وإلا فإن إيطاليا لن تستقبل أي مهاجر وذلك على حد وصف بيانات الحكومة هناك

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)