فرنسا تمنح “الليلي” المذيع في القناة الأولى “لجوءا سياسيا” على أراضيها

أعلن المذيع السابق في القناة الأولى، محمد الراضي الليلي، حصوله، بشكل رسمي، على اللجوء من طرف السلطات الفرنسية، بعد أن غادر المغرب، إثر خلاف مع إدارة القناة، التي أعفته من مهاهمه، قبل 5 سنوات

وكشف الليلي في حسابه في “فايسبوك” حصوله على اللجوء السياسي، حيث قدم شكره إلى محاميته الفرنسية من أصل تونسي، أولفا أولاد، على دعمها له أمام السلطات القضائية الفرنسية

وكان الراضي الليلي، المنحدر من مدينة كلميم قد أعفي من تقديم نشرات الأخبار، بعد قرار صادر من مديرية الأخبار في القناة الأولى التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، في شهر يونيو من عام 2013

وعلى مدى 5 سنوات دخل الراضي في صراع مع إدارة القناة، معتبرا أن قرار طرده كان تعسفيا بسبب انتقاده للخط التحريري للقناة، قبل أن يغادر البلاد، ويتحول إلى داعم للأطروحة الإنفصالية في ملف الصحراء المغربية

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)