حوالي مليون مسافرا استعملوا نقط العبور بالناظور خلال عملية „مرحبا

زايوبريس.كوم

بلغ عدد أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، الذين استعملوا مختلف نقط العبور على مستوى جهة الشرق، في إطار عملية „مرحبا 2018′′، سواء خلال العودة أو المغادرة، ما مجموعه مليون و160 ألف و102، مقابل مليون و 204 آلاف و763 في العام 2017 

وافاد تقرير للمديرية الجهوية للجمارك للشرق، ان عدد أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج الذين توافدوا عبر هذه النقط (ميناء الناظور وباب مليلية ومطار العروي ومطار وجدة-أنجاد)، خلال عملية „مرحبا“ التي امتدت بين 5 يونيو الماضي و15 شتنبر الجاري، بلغ 620 ألف و905، مقابل 650 ألف 866 في العام الماضي

وبالنسبة للمغادرين عبر نقط العبور المذكورة، خلال الفترة ذاتها، فقد بلغ 593 ألف و197، مقابل 553 ألف و897 خلال العام الماضي

وأوضح المصدر ذاته أن 336 ألف و555 من أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج عبروا عبر باب مليلية، و414 ألف و555 عبر ميناء الناظور، و225 ألف و954 عبر مطار العروي، و183 ألف و38 عبر مطار وجدة أنجاد

وبخصوص حركة العربات، أشار إلى أن عدد السيارات التي دخلت المغرب عبر مختلف هذه المعابر، خلال الفترة ذاتها، بلغ 160 ألف و475 سيارة، مقابل 157 ألف و38 في سنة 2017

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)