العثورعلى أصبع يد مقطوعة بمقبرة بالعرائش

Unknown

استفاقت مدينة العرائش يوم أمس الاثنين على خبر غريب يتعلق الأمر بعثور احد زائري مقبرة سيدي العربي على أصبع يد مقطوعة لازالت تحمل آثار الدماء مما يوحي بأنها حديثة القطع لاستعمالها في الشعوذة حسب بعض الروايات.

 

وقد انتقلت الشرطة إلى عين المكان فور علمها بالحادث لإجراء بعض التحريات بعين المكان نقلت بعدها الأصبع المقطوعة إلى المستشفى الإقليمي للا مريم إلى حين الانتهاء من التحريات التي قد تفضي إلى معرفة أسباب الحادث أو الاستدلال على صاحب الأصبع المقطوعة.

 

ويرجع احد الشهود أن تكون الأصبع المقطوعة ربما تعود إلى احد ضحايا حوادث السير خاصة وان المدينة قد شيعت جثامين ضحايا حادثة خطيرة في الطريق الرابطة بين تطوان و العرائش و التي كان من بين ضحاياها ضابط شرطة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)