دقيق فاسد يحتوي تراباً وزجاجاً يُشعل غضب مواطنين ومطالب بالتحقيق

قالت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، في مدينة الراشيدية، اليوم الثلاثاء، إن “ما يقارب 60 شخصاً، تضرروا من دقيق فاسد، بعد انتباههم، لوجود تراب وزجاج في هذا المنتوج”، مطالبة، “بفتح تحقيق في الدقيق الدعم الذي يتم ترويجه في المدينة”

وأوضحت الجمعية نفسها، عبر بيان إخباري، أنها توصلت بطلب مؤازرة بشكل جماعي لعشرات من المواطنين، في الحي الحمري بأرفود، على خلفية “العثور على دقيق فاسد وبجودة رديئة، وجب معه البحث في صلاحيته للاستهلاك

وحسب المصدر نفسه، “انتاب المواطنون غضباً شديدا، بعدما انتبهوا إلى وجود تراب وزجاج في هذا المنتوج، كما وصل عدد المتضررين إلى ما يقارب 60 شخصا، حسب اللائحة المرفقة لطلب المؤازرة”

وفي السياق ذاته، دعت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، في مدينة الراشيدية، إلى إنجاز تحاليل على هذا المنتوج، وإعلان نتائجها للعموم، مشيرة إلى أن “بعض المواطنين أخبروا السلطات المحلية في وقت سابق بخصوص الدقيق الفاسد، ليتم الرد عليهم بأن الأمر ليس بيدها”، معتبرة بأن “رد فعل السلطات يعد تحاملا على السكان، من طرف السلطات المحلية، وسكوت على خروقات قد تسجل على الشركة المعنية

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)