“بنت الكوميسير” تثير ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي

انتشر على نطاق واسع خلال الساعات القليلة الماضية، مقطع فيديو يوثق بالصوت والصورة، حملة أمنية بمدينة سطات تندرج في إطار تشديد المراقبة على كل من سوّلت له نفسه، خرق حظر التنقل الليلي المفروض في رمضان

قائد حي سيدي عبد الكريم، كان رفقة أعوانه وبعض المسؤولين الأمنيين يقومون بتوقيف سائقي السيارات من أجل التأكد من توفر أصحابها على رخص التنقل بمثابة ضوء أخضر يسمح لهم بالذهاب إلى وجهتهم

إلى هنا كان كل شيء على مايرام إلى أن ظهرت سيارة كانت على متنها فتاة، قبل أن يتم توقيفها، غير أنّ مسؤولا أمنيا أبلغ القائد بأنها ابنة الكوميسير، بعدما قال لها بلهجة عامية “نتي بنت الكوميسير ديالنا”، ما جعل من كانوا في مهمتهم يردّدون تباعا عبارة: ” بنت الكوميسير ديالنا” دون أن يسألوها عن السبب وراء خروجها في الليل أو يطالبوها بالوثائق المثبتة لذلك

لم يسرِ عليها القانون الذي جرى تطبيقه على سائقي السيارات ممن مرّوا في السد القضائي، بل فسحوا أمامها الطريق للذهاب إلى وجهتها، ما جعل المتتبعين لهذه الواقعة يعبّرون عن امتعاضهم من التعامل بمنطق المحاباة بدل التعامل بمنطق المعاملة بالمثل دون ميز

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)