فرنسا.. هجوم على سيدة مسلمة بسبب حجابها

تعرضت رشيدة كبوري، مستشارة مسلمة في بلدية

Vitry-sur-Seine

بفرنسا، لهجوم  وإنتقاذات بسبب ارتدائها الحجاب أثناء ترؤسها مكتب تصويت خلال الجولة الأولى من الانتخابات الإقليمية التي شهدتها فرنسا صباح يوم الأحد المنصرم

وفي تفاصيل ما وقع، قالت كبوري أنه : “دخلت امرأة إلى المكتب رقم 15 الذي كنت رئيسة له وشتمتني ووصفتني بالإسلامية، لأنني كنت أرتدي الحجاب. رغم أن لجنة المراقبة التي زارت المكتب لتفقد الأمور قبل بدأ عملية التصويت لم تقل أن حجابي يشكل أي مشكلة. كان كل شيء يسير بشكل رائع حتى هذه الحادثة 

وتقول محافظة فال دو مارن في هذا الصدد: “سجلت خدماتنا عدة تقارير من أناس فوجئوا بهذا الوضع. لقد اطلعنا على قانون الانتخابات والأمور واضحة: رئيسة مكتب التصويت تخضع للحياد بصفتها ممثلة للدولة، يفوضها رئيس البلدية للعب هذا الدور الأساسي في الانتخابات. لذلك يجب ألا ترتدي أي علامة دينية بارزة

وتضيف المستشارة“لذلك أجبرت المحافظة عمدة فيتري على إعفائي من منصبي كرئيسة. وقد اعتذر العمدة عن هذا القرار

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)