“حماس” توجه صفعة جديدة لإسرائيل وتشترط إدراج السجناء الأربعة الفارين في أية صفقة

قال الناطق باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، إنه لن تتم أي صفقة تبادل جديدة دون الأسرى الأربعة الذين أعاد الاحتلال اعتقالهم، مطمئناً الأسرى وعائلاتهم بتأكيده صفقة تبادل قريبة

وشل إضراب شامل  كافة المرافق والمحال التجارية والمدارس والجامعات في محافظة جنين دعما للأسرى، وذلك تلبية لدعوة القوى الوطنية في المحافظة، فيما مدد الاحتلال احتجاز الأسرى الأربعة المعاد اعتقالهم، وما زال يبحث عن اثنين آخرين. في المقابل تعهدت كتائب عز الدين القسام بإتمام صفقة تبادل تفضي للإفراج عنهم

وحثت تلك القوى الوطنية (تمثل كافة الفصائل في جنين) على الالتزام بالإضراب وتكثيف كل أشكال المقاومة والتصدي بالمظاهرات في كافة المواقع، والمواجهة الشاملة على نقاط التماس مع الاحتلال

وكانت قوات الاحتلال قد تمكنت ليلة الجمعة من اعتقال 4 من أصل 6 أسرى تمكنوا من انتزاع حريتهم عبر نفق في سجن جلبوع، شديد التحصين، الإثنين الماضي، بعد أسبوع كامل من تجنيد كافة الأجهزة الأمنية والاستخبارية بحثاً عنهم

أبو عبيدة يتعهد

من جهته، تعهد أبو عبيدة -الناطق باسم كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- بالإفراج عنهم في أي صفقة تبادل قادمة

وقال أبو عبيدة -في كلمة له مساء أمس السبت- “لن تتم أي صفقة تبادل جديدة دون الأسرى الأبطال الأربعة الذين أعاد الاحتلال اعتقالهم”

وأضاف “نعد أسرانا الأحرار بأنهم سيتحررون قريبا ضمن صفقة الأحرار الجديدة”

وأكد أن اعتقال الأسرى لا يخفي ما وصفه بـ”حجم العار الذي لحق بالعدو ومؤسساته”، كما اعتبر أن عملية فرار الأسرى أظهرت مجددا “هشاشة أمن العدو

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)