تكريم الجنود المسلمين الذين ضحوا من أجل فرنسا في الحرب العالمية الأولى

أقيم أمس الخميس، بالمقبرة العسكرية الأوروبية ببنمسيك بالدار البيضاء، حفل جرى خلاله تكريم الجنود المسلمين، الذين ضحوا بأنفسهم من أجل فرنسا خلال هذه الحرب العالمية الأولى 

وجرى هذا الحفل بحضور السلطات المحلية، وممثلي العديد من السفارات الأجنبية بالمغرب، وجنود سابقين دافعوا عن فرنسا خلال الحرب العالمية الأولى

وبهذه المناسبة، سلمت سفيرة فرنسا بالمغرب، هيلين لو غال، “صليب المقاتل”

(croix du combattant)

نيابة عن وزيرة الجيوش الفرنسية فلورنس بارلي، إلى محامد الرحالي، وهو جندي سابق

وبالمناسبة قالت لوغال، ” إنه “في هذا اليوم، نتذكر أولئك الذين قاتلوا من أجل فرنسا بين سنتي 1914 و1918، والذين سقطوا في ميدان الشرف على جميع الجبهات، الشرقية والغربية

وأضافت السفيرة أن “الأسماء المحفورة على نصبنا التذكارية، تذكر دائما بقيم الشرف والتفاني والشجاعة “، مشيرة إلى أن هذه الأسماء تذكرنا أيضا بمن سقطوا في ساحات المعارك 

كما أشادت لو غال بتضحيات 40 ألف جندي مغربي شاركوا في هذه الحرب، من بينهم 11 ألف جندي لم يعودوا أبدا، مستحضرة أيضا جنود الدول الحليفة والصديقة الذين خاضوا نفس المعارك

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)