زيادة في تذكرة النقل تؤجج غضب ساكنة بركان

berkane

أجج الرفع من أسعار النقل من جماعة رسلان إلى مدينة بركان بنسبة 50 في المائة من طرف أرباب النقل عبر سيارات الجرة الكبيرة من صنف أ، غضب السكان والموظفين الذين اعتادوا التنقل اليومي بين المحطتين، وعبروا عن احتجاجاتهم لهذا القرار الأحادي الغير المبرر، سواء باستفسارهم ورفضهم أو بمشادات مع سائقي السيارات، مؤكدين على أنهم لا يصمتوا ولن يستسلموا.  

ووجهت مجموعة من جمعيات المجتمع المدني برسلان الواقعة تحت النفوذ الترابي لإقليم بركان عريضة تحمل أكثر من 120 توقيها للمواطنين، إلى عامل إقليم بركان تتضمن تظلما حول إقدام أرباب سيارات الأجرة الكبيرة على الزيادة في تذكرة، يوم الثلاثاء 06غشت 2013، وصفوها بالخيالية والصادمة  بلغت 50 في المائة، دون مراعاة الظرفية الحالية ولا مناسبة الأعياد ولا الوضعية المالية للمواطنين.

وأضافت العريضة/التظلم  أن هؤلاء برروا الزيادة  بالارتفاع الأخير في سعر الوقود علما ان لا احد لم يسمع بهذه الزيادة في ثمن المحروقات في الأيام الأخيرة، مشيرة إلى ان هؤلاء أسقطوا ذلك « على ما يسري على الوقود المهرب من الجزائر وترجمته إلى ذريعة للزيادة في الأثمنة، مما يثقل كاهل المواطنين البسطاء الذين هو في غنى عن فواتير إضافية، بل هم في حاجة إلى دعم مادي ومعنوي تشجيعا لهم على الاستقرار بالبوادي ».

وفي الأخير التلمس الموقعون على العريضة/التظلم من عامل إقليم بركان التدخل العاجل للحؤول دون استمرار هذا القرار الأحادي الطرف الذي اعتبروها  جائرا وغير مسؤول ولا ينبني على معايير اجتماعية معقولة.

هذا، وعلاقة بالموضوع يشار إلى أن محمد مهيدية والي الجاهة الشرقية عامل عمالة وجدة أنجاد، ذكر في اجتماع عقده مع أرباب ومهنيي النقل وسائقي السيارات الجرة الصغيرة والكبيرة،  الجمعة الماضي، أن لا حقّ لأي كان أن يتخذ قرار فرديا الزيادة في أسعار النقل التي هي محددة طبقا للمعايير الوطنية أو الجهوية، كما طالب بالتراجع عن أي قرار  اتخذ في الموضوع .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)