فضيحة : عـامل الناضور يفتتح معرض الصناعة التقليدية في الظلام

 

علي كراجي 

 

وجد عامل الإقليم السيد المصطفى العطار ، نفسه في موقف لا يحسد عليه، حـين إشـرافه مساء أمس الجمعة 30 غشت الجاري ، على إفتتاح معرض الصناعة التقليدية المقام بـكورنيش المدينة من طرف غرفة ذات القطاع بإقليمي الناضور و الدريوش ، حيث إطلع فـي الظلام الدامس على الأروقة المؤثثة للمعرض ، بعدما فرجئ الحاضرون و الجهة المنظمة بإنقطاعات كهربائية ، نتيجة إختلالات ظهرت على مستوى تغطية المكان بـشبكة الإنارة .  

 

وشوهد المصطفى العطار يمـر على بعض أروقة المعرض مرور الكرام ودون التوقف إليها أو حتى الإطلال على ما بداخلها ،  ومدد خطواته إلى الأمام للخروج بسرعة من الفضاء المذكور ، بعد تواصل الإنقطاعات الكهربائية ، بعد أن سادته تخوفات من حدوث إنقطاع كـامل كان سيضعه أمام فضيحة أخرى ستفسد لا محالة الهدف الذي حضر لأجله . 

 

وعرف المعرض أثناء إفتتاحه الرسمي ، سـقوط مجسم من الجبس لـنجمة “ الراية المغربية “ أرضـا ،  حيث تكسر أمام أعين عامل الإقليم و الوفد المرافق له المكون من رؤساء المصالح الخارجية و بعض مسؤولي المؤسسات العسكرية و الإدارية  ، مما أثـار إستياء عدد من الحاضرين إزاء المكان التي وضعت فيه “ النجمة “ وعدم إتخاذ المنظمين لأي إحتياطات تحميها من التلف ، مما العاملين في ديوان المسؤول الأول عن الإدارة الترابية يـسرعون في البحث عن اقرب مسلك يؤدي إلى البوابة الخارجية لإجتناب الوقوع في المزيد من المواقف المحرجة . 

 

محمد القدوري و هو كبـير الصناع التقليديين بإقليمي الناظور و الدريوش و رئيس غرفة القطاع ، رفض التعليق على الحدث ، وفضـل الإنصراف دون الرد بعدما سألته “ ناظورتوداي “ عن سبب الإنقطاعات المتكررة التي ظهرت أثناء إفتتاح المعرض . 

 

من جهة أخرى ، يندرج المعرض الذي إنطلق أمس ويمتد على مساحة ازيد من 1000 متر مربع بكورنيش مدينة الناظور ،في إطار إستراتيجية تنمية قطاع الصناعة التقليدية الموجهة لإنعاش تسويق المنتوجات اليدوية باقليمي الناظور والدريوش . حيث يضم هذا النشاط ،  الذي نظمته غرفة الصناعة التقليدية لاقليمي الناظور والدريوش ، عشرات الأروقة تعرض بها منتوجات الصناع التقليديين المشاركين منها على الخصوص ،النجارة والمصنوعات الجلدية والنباتية والصياغة والنحت على الخشب والزجاج ، والطرز ، والزليج .

 

وينتمي المشاركون في المعرض إلى جماعات باقليمي الناظور والدريوش ،الى جانب الصناع التقليديين الوافدين من مختلف مناطق المملكة المتمثلة على الخصوص في مراكش ، وفاس و مناطق صحراوية.

 

ويهدف منظمو المعرض ،إلى النهوض بقطاع الصناعة التقليدية بالجهة وإتاحة الفرصة للصناع التقليديين لإبراز مؤهلاتهم ومنتوجاتهم ، ومساعدتهم على ترويج منتوجاتهم وتبادل الخبرات والتجارب بين الصناع المشاركين في هذا المعرض .

 




ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)