بعد المكي: ظهور „شريف“ جديد و هذه أسرار بركته

yy

يبدو أن مدينة الصخيرات أصبحت معقل ” الشرفاء ” و ” البركة ” بامتياز, حيت اشتهرت فيما سلف من سنين بظهور بركة الشريف المكي الترابي الذي شاع صيته عبر العالم , و حجت في طلبه وفود من الناس من كل مكان , و استخلصه علية الناس من ملوك و عمومية الشخصيات البارزة طلبا للعلاج, لما يملكه من قوة وصفت على حد قول البعض بالخارقة , و قدرته على علاج بعض الأمراض المستعصية , تم ظهر بعده الشريف عبد القادر الذي تبين أن له قدرة خارقة في طرد الجن حتى في الحالات المستعصية , لما يملك من قدرة عالية تقول بعض المصادر استمدها من ” الشريفة ” أو ملكة الجن و التي تسخره لمثل هكذا غرض يروم تحرير الإنس من شرور الجن الذي يتلبس بالبشر , ظهر مؤخرا شريف آخر يعرف باسم ” عبد الرزاق ” اشتهر بقدرته الخارقة على علاج ما يعرف عن المغاربة ب ” المكلفة ” و هو مرض يصيب الرأس و يتسبب في ارتفاع درجة حرارة الجسم و الإحساس بصداع شديد و آلام حادة غالبا ما يكون له انعكاسات وخيمة 

عبدالرزاق يستعمل طريقة علاج خاصة تعتمد على الكي بواسطة ما يعرف عن المغاربة ب ” السرة ” يوجد بداخلها رمل , يتم إحماءه على النار و يكوى به المريض على مستويات معينة من الجسم , دون الإحساس بحرارة النار التي على ” السرة ” , معلومات أكده العديد ممن كتب لهم الشفاء على يده , و الذين أكدوا لنا على أن لهذا الكي مفعول السحر, و ما يلزمك هو حصتين أو ثلاثة على أبعد تقدير لتزول كل تلك الآلام و الصداع

عبدالإله بوسحابة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)