الطلبة ينددون بواقع النقل الجامعي في وقفة احتجاجية ببلدية زايو

زايـــو بريــــــس/ محمد العلوي

نظم طلبة زايو من جامعة سلوان يومه الخميس 22 شتنبر الجاري في حدود الساعة العاشرة صباحا وقفة احتجاجية ببهو بلدية زايو تنديدا على مجموعة من العوائق التي تطال الطلبة خاصة مشكل النقل الجامعي الذي يتم تدبيره من طرف جمعية دعم وتنمية التمدرس بالاضافة الى تأخر الجمعية المذكورة في تخصيص الحافلة لنقل الطلبة الى جامعة سلوان رغم مرور أسبوعين على بداية التسجيل بالموسم الدراسي الجديد

وفي تصريح لاحد الطلبة لزايو بريس اكد ضرورة تخفيض ثمن النقل من 100 درهم الى 60 درهم في الشهر حيث اشار ان النقل الجامعي في بعض مدن اقليم الناظور واجبه الشهري لا يتعدى السبعون درهم واكد في سياق كلامه انه يجب فتح تحقيق في الدعم الذي تقدمه بلدية زايو والمحدد في 10 ملايين سنتيم الى جانب ذكره مبلغ30 مليون سنتيم الذي قدمه المجلس الاقليمي للناظور الى جمعيةالدعم وتنمية التمدرس حسب تصريحه

وقد أكد خلال تصريحه لزايو بريس ان طلبة زايو عازمون على خوض معارك نضالية من اجل تحقيق كافة الشروط ومشاركة الجمعية مع الطلبة من خلال تقديم صورة حول مصاريف التسيير للسنة الماضية

ومن جهة اخرى ارتأى طاقم زايو بريس توضيح الصورة اكثر للراي العام المحلي والاقليمي حول مشكل النقل الجامعي باستضافة رئيس جمعية الدعم وتنمية التمدرس االاستاذ حميد التدلاوي اكد خلال تصريحه الخاص لموقع زايو بريس الثمن المحدد في 10 ملايين لا يمكن تخفيضه بعد ان انجزت دراسة حول الثمن الذي يجب توفيره اذ شملت الدراسة „“ صيانة الحافلة و الموارد البشرية و نظافة الحافلة و التزويد بالبنزين و تامين الحافلة الى جانب امور أخرى تشمل المراقبة التقنية „“

واكد رئيس الجمعية ان الطلبة يمتنعون عن توقيع الالتزام الذي يضمن احترام اوقات خروج الحافلة التي تنطلق مرتين في الصباح وتعود في منتصف النهار مرتين الى مدينة زايو اضافة الى رجوعها الى جامعة سلوان في ساعة الخروج

اضافة الى ذكره ان الجمعية لم تتلقى اية دعم او مبلغ مادي من الجهات المسؤولة بالاقليم لكن اكد ان هناك وعود في المستقبل من طرف السيد عامل الاقليم حيث اكد ان الميزانية التي ستقدمها الجهات المسؤولة والتي حددت في مبلغ 30 مليون سنتيم مخصصة فقط للاستثمار من خلال زيادة عدد الحافلات للاجيال المستقبلية في المواسم المقبلة من اجل ضمان خدمات النقل الجامعي

وذكر ان المجلس البلدي بمساهمته بالمبلغ المذكور تم شراء حافلة كبيرة من اسبانيا خصصت للنقل الجامعي .أما الحافلة الصغيرة فكانت مهداة كهبة من طرف بعض الفاعلين الجمعويين بالمانيا وينحدرون من مدينة زايو

1 تعليق

  1. انا اطلب من المسؤولين ان يحاربو الفساد واول مفسد الا و هو السيد رئيس الجمعية المذكورة لانه لا يعرف سوى مصالحه الشخصية

Schreiben Sie einen Kommentar zu ولد لمدينة إلغاء الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)