اندلاع حرب بين الأمنيين وقناصة التصوير بعد فضائح الابتزاز والتشهير

rr

اندلعت حرب خفية بين “قناصة” مولعين بتصوير رجال أمن متورطين بالارتشاء أو إهانة المواطنين، وبين بعض الأمنيين، الذين أصبحوا، بدورهم، يستعينون بهواتف ذكية وكاميرات خفية قصد توثيق تجاوزات مواطنين ارتكبوا مخالفات وحاولوا إرشاء أو إهانة رجال الأمن بدعوى نفوذهم أو قرابتهم من مسؤولين معروفين.
وسجلت مصالح الأمن بالشريط الساحلي عين الذياب حادث تصوير مهاجرة مغربية مقيمة بإيطاليا ارتكبت مخالفة سير، وأثناء إيقافها من قبل أحد رجال الأمن في الشارع، فاجأته برد فعل عنيف قبل أن تبادره بالسب والشتم، دون أن تعلم أن زميل رجل الأمن كان يصور كل تفاصيل ما دار بينهما بواسطة هاتف ذكي رصد أطوار المشادات بين المهاجرة المغرية بإيطاليا ورجل الأمن.
المساء

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)