قاصرون يهاجمون دوارا بسيوف ويصيبون 12 شخصا بجروح خطيرة.

gg

داهم أزيد من 30 دركيا، التجمع الصفيحي لالة ركراكة ضواحي المحمدية، بحثا عن شبكة إجرامية مشكلة من سبعة قاصرين „مشرملين“، مسلحين بالسيوف والسكاكين، زرعوا الرعب في صفوف السكان، بعد أن أصابوا 12 شخصا بجروح بالغة. وأكدت مصادر من عين المكان أن عناصر الدرك الملكي تمكنت من إيقاف أربعة من الجناة وحجز ثلاثة سيوف، فيما لازال البحث جاريا عن باقي شركائهم.

وكان مجموعة من القاصرين يعرفون بتعاطيهم للقرقوبي والخمور المصنعة محليا بالمدينة „الماحيا“، قد شكلوا شبكة إجرامية واتفقوا على ارتداء ألبسة موحدة وقاموا بحلق رؤوسهم بطريقة خاصة، وشرعوا في مهاجمة المنازل بعد استهلاك الخمور وحبوب الهلوسة، وتكسير واجهات المنازل والأبواب والنوافذ، وكان كلما خرج متضرر لإيقافهم أو إبعادهم، كانوا يهاجمونه، ويطعنونه بالسيوف والسكاكين

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)