مسلمون ويهود ومسيحيون يصلون معا في لشبونة من أجل السلام والتسامح

sssss

أقام مسلمون ويهود ومسيحيون، أمس الجمعة بالمسجد المركزي في لشبونة، صلاة مشتركة من أجل السلام، وهي مبادرة ستتواصل اليوم السبت وغدا الأحد ببيعة راتو وكنيسة سانتو أنطونيو لكامبوليد.

وفي كلمة قبيل هذه الصلاة، حرص إمام المسجد المركزي ، داوود منير، على التأكيد أن عبارة „السلام عليكم“ مشتركة بين الديانات التوحيدية الثلاث.

وصرح رئيس الطائفة اليهودية في لشبونة، خوصي أولمان بنصود كارب، أن „الأمور التي توحد بين الديانات الثلاث أكثر بكثير من الأمور التي تفرق بينها“.

وقال القس الكاثوليكي خاو نوكيرا، من جانبه، إن هذه الصلاة من أجل السلام تندرج في شعائر كل واحدة من الديانات الثلاث.

كما التحقت الطائفة الهندوسية لمعبد شيفا بهذه الصلاة الجماعية التي تأتي في أعقاب الهجمات التي هزت باريس في 7 يناير الجاري مخلفة 20 قتيلا، بمن فيهم مرتكبوها.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)