الحكم على أستاذ بسنتين حبسا بتهمة عدم التبليغ عن منظمة إرهابية.

b

قضت محكمة الاستئناف المتخصصة في قضايا الإرهاب بسلا سنتين حبسا نافذا في حق أستاذ متهم بعدم التبليغ عن جماعة إرهابية، وقالت يومية „الأخبار“ في عددها الصادر يوم غد، إن الحكم جاء بعد أن قضى الأستاذ أزيد من سبعة أشهر بسجن الزاكي على ذمة التحقيق. 

وتعود فصول القضية إلى صيف السنة الماضية، عندما اعتقلت عناصر الشرطة القضائية الأستاذ المذكور مباشرة بعد توقيعه لمحضر نهاية السنة الدراسية بجماعة حد بوحسوسن بخنيفرة، وتمت مواجهته بتهمة الانتماء إلى منظمة إرهابية جرى تفكيكها بمدينة فاس، قبل أن يكتشف أن علاقته بها تعود إلى سنوات التعليم الجامعي، ليتم تقديمه أمام النيابة العامة قبل أن تقرر المحكمة إيداعه سجن الزاكي لاستكمال إجراءات البحث والتحقيق.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)