„بزناس“ يشوّه وجه زوجته الشابة لأنها طلبت الطلاق.

aa

ذكرت مصادر إخبارية، أن تاجر مخدرات (بزناس)، شوّه وده زوجته الشابة (18 سنة) بمدينة الصويرة، بسبب طلبها الطلاق منه، وذلك بعدما يئست من العيش معه.

 انتظر تاجر المخدرات عودة زوجته من المحكمة، يوم الأربعاء الماضي، ووقف غير بعيد عن منزل والدتها، وأرسل طفلا صغيرا يطلب لقاءها للحديث عن موضوعهما، خرجت الزوجة وأملها أن يكون اللقاء لقبول الطلاق دون اللجوء للمحاكم، لكن الرياح تجري بما لا تشتهيه السفن، حيث استدرج الجاني زوجته، إلى مكان معزول وبعيد عن منزل والدتها بدعوى الحديث عن طلاقهما بهدوء، هناك أخرج سكينين وبدأ يضرب الزوجة في كل الاتجاهات، فأصابها على مستوى الوجه وأصابع اليد، قبل أن يطلق ساقيه للريح، تاركا  إياها في حالة هستيرية بسبب الألم.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)