وكيل الملك بالرباط يأمر باعتقال صيدلانية ببني أنصار

44

أمر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالرباط، بداية الأسبوع الماضي، باعتقال صيدلانية ببني أنصار بإقليم الناظور، بعدما أظهر استقراء مجموعة من الصور بهاتف موقوفة ضمن شبكة وطنية لتوزيع «القرقوبي»، أنها التقطت داخل الصيدلية، وأظهرت مجموعة من العلب الخاصة بالأقراص المهلوسة.

وأورد مصدر مطلع على سير الأبحاث أن عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية، بلغ إلى علمها وجود شبكة مكونة من فتاتين وشخص ثالث بقيسارية وادي الذهب بحي يعقوب المنصور، وبعدما داهمتهم حجزت ما يزيد عن 20 علبة كرتونية بها أقراص مهلوسة كانت معدة للتوزيع على البائعين بالتقسيط، وقامت باستقدامهم إلى مقر الضابطة القضائية، وفجأة قام ضابط شرطة قضائية بالاطلاع على محتويات هاتف إحدى الموقوفات ليكتشف الصور الملتقطة داخل الصيدلية. 

واستنادا إلى المصدر ذاته، اعترفت الموقوفة أنها على علاقة بالصيدلانية، وتتسلم منها كميات مهمة من علب الأقراص المهلوسة قصد إعادة ترويجها، مشيرة إلى أنها تلقت مكالمة من الموقوف ضمن الشبكة الذي أمرها بتسلم المحجوزات من الصيدلانية، كما أوضحت أنها التقطت الصور قصد التباهي أمام صديقاتها أنها تشتغل في صيدلية. 

واستطاعت الضابطة القضائية الحصول على أوصاف الصيدلانية وبعد إحالة القضية على أنظار النيابة العامة، اطلع وكيل الملك على المحاضر المنجزة وأمر الشرطة القضائية بالتوجه إلى الناظور، واستقدام الصيدلانية التي ظهرت في الصور، ووضعها رهن الحراسة النظرية قصد فتح أبحاث تمهيدية معها حول علاقتها بالأطراف الموقوفة في الملف. 

وكانت الصيدلانية المذكورة تمنح الأقراص المهلوسة دون وصفات طبية، وكان الموقوفون يتوجهون من الناظور إلى مدن جهة الرباط سلا زمور زعير، ويقومون بإعادة ترويج الممنوعات على البائعين بالتقسيط. 

وكشفت التحريات الأمنية أن الأظناء كانوا يستعينون بالهواتف المحمولة في توزيع الأقراص، وكانوا يضربون مواعد مع البائعين بالتقسيط بمناطق محددة بالرباط وسلا وتمارة وعين عودة. كما كشفت التحريات وجود علاقة جنسية غير شرعية لإحدى الموقوفات مع متورط في الملف، وادعت الأخيرة أمام محققي الشرطة القضائية أنها خطيبته. 

وحول ما إذا كانت هناك تصفية حسابات مع الصيدلانية، رفض مسؤول أمني الحديث عن نتائج التحقيقات التي تجريها الضابطة القضائية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية. 

يذكر أن وكيل الملك أمر بإيداع الموقوفين الثلاثة السجن المحلي بسلا، بعدما تكونت لديه قناعة تورطهم في مسك الأقراص المهلوسة والاتجار فيها بالجملة والعلاقة الجنسية غير الشرعية، استنادا إلى محاضر الإيقاف والحجز والتفتيش المنجزة من قبل الضابطة القضائية، وحددت المحكمة، نهاية الأسبوع الجاري، موعدا لمثولهم في حالة اعتقال، كما أشعرت الشرطة القضائية عائلاتهم بالاعتقال. 

عبد الحليم لعريبي 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)