خمسمائة مليار سنتيم تتبخر من مالية المكتب الوطني للماء؟

 11

ذ.عبد الله بوفيم- مدير صحيفة الوحدة المغربية

صرح السيد طارق السباعي, أن المدير العام للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب, علي الفاسي الفهري صرح أمام البرلمان المغربي, أن مبلغ 500مليار سنتيم من مالية المكتب الوطني للماء, قد تبخر ولم يعرف مصيره؟

إن كان الرجل وهو المدير العام, لم يعرف مصير مبلغ جد مهم يمكنه أن يضمن الماء للمغرب وإلى الأبد؟  فمن سيعرف مصيره؟ ولماذا  بعد ذلك التصريح مباشرة الحق المكتب الوطني للكهرباء أيضا بمكتب الماء؟

لقد منح الدستور المغربي لسنة 2011 صلاحيات جد مهمة لرئيس الحكومة, لكن السيد عبدالاه بنكيران ومنذ توليه رئاسة الحكومة وهو يصرخ ويشتكي من عرقلة التماسيح والعفاريت لكل مساعيه لتسيير وتدبير شؤون الحكومة.

إن كان رئيس الحكومة وأمام ما له من الصلاحيات الدستورية  لا يفتأ يشتكي من التماسيح والعفاريت, فكيف لا يشتكي منهم أو يخضع لهم أي مدير وأي آمر بالصرف؟

ربما في المغرب عفاريت وتماسيح صحيح, مهمتهم ابتزاز ولوي دراع كل مسؤول على صندوق ما, بهدف ابتزازه واستنزاف صندوقه, وإن كشف أمره فالمسؤول بالطبع هو الضحية وهو المجرم.

السؤال الذي نطرحه, هو لماذا هذه التماسيح والعفاريت تحارب اقتصاد الوطن؟ هي تدبر أمرا  ضد المغرب واستقراره؟ أم أن تلك التماسيح تريد التعجيل بخراب المغرب وتمزيقه؟ أم أنها تنمي ثرواتها وفقط ولا تريد شرا بهذا الوطن ولا تخدم أعداءه, على شاكلة العديد من التماسيح التي عرفها المغرب والتي لعبت دورا جد خطير في بيع رجال المغرب  للعدو يأسرهم ويقتلهم؟

إلى متى يستمر هذا النزيف الخطير الذي خرب أركان المملكة المغربية, ويدفعها للخضوع والسقوط أمام المتربصين  بها؟ هل يمكن أن تكون أموال المغرب تنهب وتحول للأعداء يستقوون بها علينا؟

تنهب مئات الملايير من أموال المغرب وتعوض بالطبع من جيوب المواطنين, والمواطن يشتكي ويتألم ويكتم غيظه لحين ينفجر,(سكان طانطان يشكون العطش)

خمسمائة مليار سنتيم تنهب من أموال الشعب في صندوق مكتب الماء, والنتيجة تقديم ماء هو أشبه بالبول لساكنة بعض المدن, نموذج من أسا

أتحدى المكتب الوطني للماء الصالح للشرب, وأجزم أني قادر بالمبلغ المنهوب أن اضمن الماء للمغرب كله تقريبا وإلى الأبد.

المبلغ المنهوب يمكنني به أن  أحفر حوالي 17000سبعة عشر ألف ثقب مائي بعمق 100متر وقطر متر واحد,  يكون كل منها مجهز بمصفاة  بمساحة 20متر مربع وبعمق متر ونصف, تكون كلها في نقاط التقاطع بين الفرشات المائية وبين أودية المغرب الموسمية خاصة.

لو وزعنا عدد الثقوب على عدد أقاليم المغرب سيصح لكل إقليم حوالي 230 ثقبا مائيا مزودا بالمصفاة, نفترض أن أودية المغرب كمعدل تجري ثلاث مرات في السنة تقريبا ولمدة يومين كاملين.

تكون النتيجة هي أن معدل مجموع ساعات جريان أودية المغرب في السنة الواحدة هو 144 ساعة, نراعي سنوات الجفاف فنقول أن المعدل هو فقط 100 ساعة.

وعليه يكون لكل إقليم من أقاليم المغرب 230 ثقبا مائيا مزدوج الفائدة, يسرب كل منها في السنة الواحدة حوالي 360000ثلاثمائة وستون ألف متر مكعب من الماء, يكون مجموع من تدخره لكل إقليم هو حوالي 83 مليون متر مكعب من الماء.

كمية مهمة من الماء موزعة على مستوى كل إقليم ومحفوظة غير معرضة للتلوث ولا للتبخر وسهل الاستفادة منها ولن تكلف الدولة سنتا واحدا زيادة.

يكون المبلغ المنهوب مساويا لحوالي ستة ملايير متر مكعب من الماء كل سنة, والكمية هذه هي التي رصد لها ومن أموال الشعب المغربي وبعضه ديون على كاهل الشعب المغربي, مبلغ 220مليار درهم.

المبلغ المرصود للمخطط المائي المغربي يمكنني به أن أضمن للمغرب وبحول الله وقوته وفي عشر سنوات المقبلة حوالي 300مليار متر مكعب من الماء كل سنة.

لكن القوم يريدون تنفيذ المشاريع التي تنجز بالملايير وهم رافضون لمشروعك الذي تراه مهما لكنه لا يكلف إلا 300ثلاثمائة ألف درهم لكل وحدة منه.

إعلم يا عبدالله أننا جميعا رافضون لمشروعك, فهو زهيد جدا رغم يقيننا أنه الحل المستقبلي للمغرب ولكل دول المسلمين, لكننا يا رجل نفكر فيما سيتبقى لنا من إنجاز كل مشروع.

راجع نفسك يا عبد الله فأنت لم تعرف بعض كيف تدرس المشاريع في المغرب؟ ولم ولن تعرف شبكة المستفيدين من تلك المشاريع, نحن فقط نعرف ولن تعلم.

 لذلك نقول لك اكتب وانشر وعلى أوسع نطاق فلا أحد سيفهم ما تقول حتى تقع الكارثة ويعطش ويجوع الشعب, حينها يتذكر المذكرون ويقولون يا ويلتنا لو نفذنا ما كان الرجل يصرخ به,  قبل سنوات, لما وقعت الواقعة.

حينها طبعا سيكون الأوان قد فات ولن يسمح لنا بالتطبيق وستكون النتيجة أن نفقد سيادتنا ونخضع لغيرنا, وسيندم الصادقون على سكوتهم وعدم دعمهم لك, أما نحن المستفيدون من المشاريع الكبيرة, فلن نندم لأننا نجني من مشاريعنا ما لن تتخيله.

 

 

 

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)