اختفاء مفاجئ لأمير قطر.. وأنباء عن انقلاب شقيقه الأصغر عليه

yyyyyyyyyyy

حالة من الغموض تشهدها العاصمة القطرية „الدوحة“، بعد الاختفاء المفاجئ والغير المبرر للأمير تميم بن حمد، وتجنب وسائل الإعلام والوكالة الرسمية „قنا“ نشر أي صور خاصة له، أو أي أخبار متعلقة بنشاطه وفاعلياته، كما اختفت صور الأمير من المواقع الإخبارية والصحف اليومية.

وتتعمد الصحف والمواقع نشر أخبار وصور شقيق الأمير الأصغر عبد الله بن حمد بن خليفة بن حمد آل ثاني والذي يشغل منصب نائب الأمير، علاوة على عودة تغطية الفعاليات التي تقوم بها الشيخة موزة بشكل يومى، فى ظل تردد أنباء عن قيام عبدالله بانقلاب على شقيقة الأكبر تميم.

وزاد الأمر تعقيدًا، بعد غياب أمير الدولة عن حضور حفل تسليم والدته الشيخة موزا، درجة الماجستير من جامعة حمد بن خليفة، وجرى تسليمها الشهادة الأكاديمية في الحفل الذي أقامته الجامعة، في وقت ظهر به الداعية الإخوانى يوسف القرضاوي وجلوسه بالصفوف الأمامية إلى جوار الأمير السابق حمد بن خليفة.

يشار الى أن الأمير حمد، نفسه وصل للسلطة في قطر بانقلاب منه على والده „خليفة“ الذي ذهب لسويسرا في احتفالية كبيرة أقامها له الابن وكأنه حفل وداع له في مطار قطر عام 1995، ولم يكن „خليفة“ يتوقع أن يقوم الابن بهذا الانقلاب ويمنعه من أن تطأ قدماه أرض وطنه، كما انه معروف تاريخيًا أن ظاهرة الانقلاب أمر معهود لدى أمراء قطر.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)