اعتقال „سلفي“ يوفر الحماية لمروجي „الغبرة“ بطنجة

v

أوردت الأخبار في عددها ليوم غد الخميس خبرا حول قيام الشرطة القضائية لبني مكادة بمدينة طنجة في الساعات الأولى من صباح هذا اليوم، بإلقاء القبض على مروجي المخدرات القوية بهذه المنطقة.

وتابعت الجريدة أن مصالح الأمن جندت حوالي 30 عنصرا ، شاركوا في عملية التمشيط التي شملت مختلف نقط الترويج بأحياء مبروكة وأرض الدولة وبوحساين. وأسفر التدخل الأمني عن إيقاف 8 أشخاص، وحجز جرعات من الهروين وعلب السجائر المهربة ومبالغ مالية محصل عليها من ترويج المخدرات، إضافة إلى أسلحة بيضاء، وقد تم وضع الموقوفين تحت الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المتخصصة.

وذكرت نفس الجريدة ان من بين الموقوفين أحد مروجي المخدرات القوية „الغبرة“ الذي كان موضوع مذكرة بحث وطنية. كما تم إلقاء القبض على „سلفي“ يتاجر في السجائر المهربة ويبيع ورق الألمنيوم الذي يستعمله مدمنو مخدر الهروين بعد أن أكد التحقيق انه معروف بانتمائه للتيار السلفي، وكان يعمل كمخبر لهذه العصابات.

بني مكادة نقطة سوداء
هذا وتجدر الإشارة إلى أن هذه المنطقة  اشتهرت بترويج „الغبرة“ ومختلف أنواع المخدرات القوية، كما سبق أن شهدت أعمال عنف نتجت عنها عدة عمليات قتل  بسبب الصراعات الدائرة بين العصابات التي تنشط بهذه المناطق.
حسن حسون

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)