لقاء موسع لتجمع مسلمي بلجيكا مع السادة و السيدات الوعاظ و الواعظات.

 h

الشرادي محمد – بروكسيل –

في إطار المواكبة الميدانية لمؤسسة تجمع مسلمي بلجيكا لعملية رمضان 1436هجرية الموافق ل2015 ميلادية،إنعقد بمقر التجمع بالعاصمة البلجيكية بروكسيل لقاء موسع مع الوعاظ و الواعظات التابعين للبعثة المغربية ترأسه رئيس مؤسسة تجمع مسلمي بلجيكا الأستاذ صلاح الشلاوي الذي رحب في بداية كلمته القيمة بالحاضرين مستعرضا أهم الخطوط العريضة لبرنامج عملية رمضان لهاته السنة فيما يخص الندوات المزمع عقدها في مساجد المناطق البلجيكية الثلاث،داعيا الوعاظ و الواعظات إلى تبليغ رسالة الإسلام الحقة التي تدعوا للسلم و التعايش و تنبذ كل أشكال العنف و التطرّف،و هو ما ينطبق على نموذج الإسلام المغربي المشهود له بالوسطية و الإعتدال.

السيد رئيس مؤسسة تجمع مسلمي بلجيكا الأستاذ صلاح الشلاوي لم يدع الفرصة تمر دون أن يذكر الحاضرين بالزيارة الناجحة التي نظمها التجمع للمغرب في الفترة بين 6 و 13 أبريل 2014،و التي شارك فيها ممثلي الديانة المسيحية و حاخامات يهودية و علماء مسلمين،مكنتهم من إكتشاف التعايش الكبير الحاصل بين جميع الديانات السماوية بالمغرب،و هو ما جعل الوفد فور عودته لبلجيكا يخرج بتوصيات مهمة على ضوء هاته الزيارة منها حث الأوربيين و أصحاب الديانات الأخرى على زيارة المغرب بإعتباره نموذجا مثاليا يستحق الإحتذاء به.

اللقاء تم الإتفاق خلاله على مواضيع الندوات و أسماء السادة الوعاظ و الواعظات الذين ستسند لهم مهمة إلقاء الندوات في المساجد خلال هذا الشهر المعظم .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)