شاب ينهي حياته بشرب “جافيل” في ثالث أيام رمضان بالحسيمة

x

وضع شاب في عقده الثالث، حداً حياته إنتحاراً، بعد أن أقدم على شرب كمية مهمة من سائل „جافيل“، وذلك مساء أمس السبت 20 يونيو الجاري، داخل منزل عائلته بحي الواد المالح بمدينة إمزورن.

مصدر مطلع أفاد أن الضحية عُثر عليه مغمي عليه داخل المنزل بسبب المضاعفات الناتجة عن شربه لسائل „جافيل“، ليتم نقله على عجل  إلى المستشفى الجهوي محمد الخامس بالحسيمة، وهناك لفظ آخر أنفاسه حسب المصدر ذاته، ليتم إحالة جثته إلى مستودع الأموات قضد إخضاعها للتشريح الطبي، للوقوف على أسباب الوفاة.

وحلت بمكان الإنتحار عناصر الشرطة القضائية والشرطة العلمية التابعة لمفوظية إمزورن، والتي عملت على معاينة مسرح الحادث، وأخذ كل ما من شأنه أن يُفيد في التحقيق الذي باشرته قصد فك ملابسات ما حدث، والوقوف على الأسباب التي أدت بإنتحار الشاب.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)