شرطة أحفير و بركان يفكان لغز العصابة الإجرامية التي روعت أحفير

01

تحرير ومتابعة عبدالله بربوش

تمكنت المصالح الأمنية بأحفير وبالتنسيق مع المصالح الأمنية التابعة للشرطة القضائية ببركان بحر هدا الأسبوع ،من فك لغز العصابة الإجرامية التي روعت أحفير وبركان ،حيث نفذت هذه العصابة سرقات عدة كانت ضحيتها نساء وفتيات عن طريق التهديد بالسلاح الأبيض واستعمال ناقلة ذات محرك ــ سيارة .

وللإشارة فقد كانت آخر عملية نفذتها العصابة الإجرامية منذ يومين في حق فتاة أحفيرية بزنقة ابن بطوطة .

عناصر الشرطة كل من أحفير وبركان وبعد البحث والتحري حسب المعطيات والأوصاف التي أدلى بها الضحايا للمحققين ،استطاعت بفضل خبرة واحترافية وحنكة العناصر الأمنية من الوصول لهوية رئيس العصابة ويتعلق الأمر بأحد الأشخاص المقيم بمدينة وجدة ،وبعد اعتقاله بمنزل عائلته بوجدة ثم إخضاعه للتحقيق وبعد محاصرته بقرائن تدينه ،إنهار واعترف باقترافه لجميع العمليات الإجرامية رفقة أشخاص آخرين أدلى للعناصر الأمنية بهويتهم ،وثم مواجهته ببعض الضحايا بأحفير حيث ثم التعرف عليه بسهولة ،هذا وسيتم إستكمال البحث معه بمصلحة الشرطة ببركان بعد إنهاء البحث معه بمفوضية الشرطة بأحفير .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)