مصرع مغربية ونجاة طفلتها إثر حادثة سير شمال إسبانيا.

c

زايوبريس.كوم

لقيت سيدة مغربية مصرعها متأثرة بجروح اصيبت بها، اثر انقلاب سيارة بعد زوال أمس السبت 18 يوليوز على طريق سريع نواحي منطقة „ميراندا دي إيبرو“ بشمال اسبانيا.
وأسفر الحادث أيضا عن إصابة شخص كان برفقتها بجروح خطيرة نقل على إثرها إلى المستشفى بواسطة طائرة مروحية، فيما نجت طفلة كانت على متن نفس السيارة والتي لم تصب بأي آذى.
وكانت مصلحة الطوارئ قد تلقت بلاغات من مواطنين يفيدون بإنقلاب سيارة على متنها ثلاثة أشخاص بعد خروجها عن الطريق، إنتقلت عل إثرها وحدة من العناية المركزة المتنقلة وسيارات إسعاف ومروحية، إلى عين المكان، وعملت على إخراج المصابين الذين حوصروا داخل السيارة، وقدموا لهم الإسعافات الاولية.
وأفادت بلاغ للمصلحة أن سيدة تبلغ من العمر 28 سنة توفيت في عين المكان متاثرة بجروح خطيرة أصيبت بها، في الوقت الذي نقل مرافقها البالغ من العمر 40 سنة على متن مروحية الى المستشفى الجامعي بمدينة „بوركوس“ اثر تعرضه لإصابات خطيرة، فيما نجت ابنة الضحية البالغة من من العمر 5 سنوات بأعجوبة من الحادث وأصيبت بخدوش طفيفة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)